سياحة

الإشادة بالسياحة المصرية في شرم الشيخ والبحر الأحمر

القاهرة – طريق المستقبل:

أشادعدد من الفنانين الأتراك  بالمشهد السياحي والثقافي في مصر والبحر الأحمر، فضلًا عن تاريخ البلاد العريق،

خلال مشاركتهم  في سلسلة من الفعاليات التي استمرت على مدار أربعة أيام في

وشجعوا الجميع على المشاركة بمثل هذه الفعاليات الجديرة بالتجربة.

وقد أمضى النجوم الأتراك أربعة أيام في شرم الشيخ زاروا خلالها البازار التاريخي القديم، مسجد المصطفى، جبل سيناء، خليج نعمة، واستكشفوا رحلات السفاري الصحراوية والخيام البدوية، بالإضافة إلى الاستمتاع بالأنشطة الشاطئية والبحرية ومنها الغوص الذي أتاح لهم استكشاف سحر أعماق البحر الأحمر، وأعربوا عن سعادتهم بالتعرف على تاريخ مصر ومعالمها السياحية الجاذبة وثقافتها الغنية.

ومن جانبه، أكد  إركان يلدريم، المدير العام لمجموعة فنادق ريكسوس مصر، والذي أشرف على تنظيم الفعالية، أن شرم الشيخ هي أحد الوجهات السياحية التي يمكن السفر إليها والاستمتاع بها على مدار 12 شهرًا. وقال: “بفضل طقسها المناسب، وخدماتها وضيافتها المميزة، أصبحت شرم الشيخ محط إعجاب السياح وباتت بالفعل الوجهة الأكثر شعبية في مصر، لا سيما لقضاء العطلات، فهي تشتهر حول العالم بأنشطتها المائية المتميزة وخاصةً الغوص”. وأوضح يلدريم أن النجوم الأتراك قد استمتعوا كثيرًا بالبرنامج السياحي وبالفعالية لحد ذاتها.

ونظم  هذه الفعالية المميزة التي أقيمت في شرم الشيخ، وتحديدًا في شبه جزيرة سيناء المصرية، إحدى وكالات التواصل التركية وهي “جوين بي آر” ومقرها اسطنبول، واستضافتها شركة طيران “بيغاسوس” وفندق ريكسوس بريميوم سيغيت، إلى جانب عددٍ من الممثلين الأتراك المشهورين ومنهم كيمري بايسيل، وغوكان ألكان، وغيزيم كاراكا وسيركاي توتونجو، ومحمد أيكاج، وغولبير أوزديمير، بالإضافة إلى مؤسس الوكالة علي ساجلي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى