شركات

الطيران العماني و القطري يعقدان شراكة برنامج الولاء

مسقط – طريق المستقبل:

أبرم الطيران العماني و الخطوط الجوية القطرية، اتفاقية ولاء متبادلة يتمكن بموجبها أعضاء برنامج مكافأة ولاء المسافرين الدائمين، السندباد الخاص بالطيران العماني وأعضاء نادي الإمتياز من الخطوط الجوية القطرية من كسب واستبدال أميال البرنامجين عند سفرهم على متن أي من الناقلين بين مسقط والدوحة وفي كلا الإتجاهين. ومن خلال هذه الإتفاقية، بات بإمكان أعضاء برنامج السندباد كسب أميال السندباد عند سفرهم على رحلات الخطوط الجوية القطرية بين مسقط والدوحة والدوحة مسقط، وبالمقابل يمكن لأعضاء نادي الإمتياز من الخطوط الجوية القطرية اكتساب نقاط الكيومايلز عند سفرهم على متن الطيران العماني بين المدينتين.

تعليقاً على شراكة الولاء هذه، صرح الرئيس التنفيذي للطيران العماني، المهندس عبدالعزيز بن سعود الرئيسي قائلاً : “إن العلاقة الوثيقة التي تربطنا في الطيران العماني بالخطوط الجوية القطرية توفر المسافرين عالماً من الفرص الرائعة. نحن سعداء جدًا لأنه بات بإمكان أعضاء برنامج السندباد الآن اكتساب واستبدال أميال السندباد عند سفرهم مع الخطوط الجوية القطرية بين مسقط والدوحة. كما يسعدنا الترحيب أيضاً بأعضاء نادي الإمتياز على متن الطيران العماني عبر هذا الخط الذي يحظى بإقبال كبير من قبل المسافرين، والذين أصبح بمقدورهم الآن اكتساب وإنفاق الكيومايلز عبره”.

من جانبه صرح سعادة أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، قائلاً: “يسر الخطوط الجوية القطرية إطلاق هذه الشراكة الجديدة مع الطيران العماني، والتي تتيح لأعضائنا الكرام الذين يسافرون بين قطر وسلطنة عمان فرصًا مهمة لكسب وإنفاق الأميال عبر كلا الناقلين. إن شراكة الولاء الجديدة هذه ترسخ تفانينا المبذول تجاه سلطنة عمان، والتي نؤكد من خلالها على مواصلة الإلتزام بخلق المزيد من الفرص الفريدة لمكافأة أعضائنا، بالإضافة إلى توفير فرص أوسع أمام الأعضاء للانتفاع من الكيومايلز مع شركاء الطيران الآخرين”.

تهدف شراكة برنامج الولاء المتبادل إلى توثيق وتعزيز العلاقات بين شركات الطيران وترتكز على مزايا المشاركة الموسعة للرمز. وفي ديسمبر من العام المنصرم، أعلن الطيران العماني والخطوط الجوية القطرية عن تعاون أكبر يسمح لشركتي الطيران بتوسيع حجم عملياتهما التجارية وتعزيز الاتصال بينهما، إلى جانب تعزيز خيارات السفر. هذا وساهم التوسع في إتفاقية المشاركة بالرمز إلى زيادة عدد الوجهات المتاحة لمسافري الطيران العماني بشكل كبير ورفعها من ثلاثة إلى 65 * نقطة على شبكة الخطوط الجوية القطرية عبر إفريقيا والأمريكتين وآسيا والمحيط الهادئ وأوروبا والهند والشرق الأوسط. كما يستفيد ركاب الخطوط الجوية القطرية من إمكانية الربط الإضافية، مع القدرة على حجز رحلاتهم إلى ستة وجهات إضافية عبر إفريقيا وآسيا من خلال شبكة الطيران العماني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى