أخبار الرياضة

بعيدا عن ضربات الجزاء..هدف ليوناردو القاتل أطاح بأحلام البريطانيين في عقر ويمبلدون

طريق المستقبل – لندن يورو 20

تحدث كل النقاد الرياضين وجمهور كرة القدم في العالم عن فوز إيطاليا بكأس اليورو 2020 بضربات الجزاء ، ولكن في الحقيقة  وللاتصاف أن هدف لاعب خط الوسط، ليون اردو بونوتشي في الدقيقة 67   من عمر المبارة ، الذي مهد  للفوز بالكأس بعد أن  حقق التعادل للمنتخب الإيطالي ، وهو نقطة التحول الكبرى في المباراة بعد سحب التفوق الميداني من  المنتخب البريطاني المسيطر من أول المبارة وهو على  ملعبه وبين نحو 80 ألف من  جمهوره ومشجعيه أو ربما يزيد

لأنه الهدف الذي أعاد إيطاليا للمباراة   وفرض التعادل على المنتخب البريطاني  ثم جاءت بعد ذلك ضربات الترجيح والحظ التي لا تعبر عن سير المباريات والتي قد يهدرها كبار نجوم كرة القدم في العالم

ومبروووك لإيطاليا هذه البطولة  الغالية التي  تستحقها عن جدارة بعد أن تفوق منتخبها في كل مباريات البطولة                                                                                                

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء اغلاق حاجب الاعلانات