بنوك

بنك مسقط ينظم ندوة لزبائن مجموعة الأعمال المصرفية للأفراد عن الثراء المالي

مسقط – طريق المستقبل:

نظم بنك مسقط،  ندوة لزبائن مجموعة الأعمال المصرفية للأفراد حول الثراء المالي قدمتها الخبيرة مريم الدخيل، رائدة أعمال ومدربة متخصصة في الثراء المالي، وذلك بحضور مجموعة من زبائن “نجاحي” وزبائن الأعمال المصرفية المميزة وعدد من المسؤولين في البنك، هذا ويعد تنمية المعرفة لدى الزبائن أحد أهم أشكال الدعم الذي تعمل المؤسسات المصرفية على تطويره ليتناسب مع التغيرات المتسارعة في القطاعات سواء كان التركيز فيه على أصحاب الأعمال أو الأفراد الذين يسعون إلى تنمية ثرواتهم أو الاستثمار فيها، وعلى مدار السنوات الماضية حرص بنك مسقط إلى جانب تطوير خدماته ومنتجاته المصرفية على التطوير والابتكار في تقديم الدعم غير المادي ولهذا الغرض طور برامج تدريبية وإرشادية مستدامة لمختلف فئات الزبائن، كما عمل على الابتكار في إعداد الورش والندوات ودعوة الخبراء في مجالات متعددة لتقديم وطرح المستجدات في مختلف المواضيع التي تهم قطاع الأعمال.

وبهذه المناسبة، قالت إلهام بنت مرتضى آل حميد، مدير عام الأعمال المصرفية للشركات ببنك مسقط ، لقد حرصنا في البنك على أن تواكب خدماتنا التغييرات المتسارعة في القطاعات واحتياجات الزبائن الخاصة من خلال التركيز على تطوير الخدمات غير المادية المتمثلة في الندوات والورش والبرامج التدريبية والإرشادية للزبائن لتعزيز الشمول والوعي المالي، مضيفة يسعدنا في مجموعة الأعمال المصرفية للأفراد مواصلة تقديم ندوات تركز على المواضيع المالية ومرتبطة بتقديم الدعم لزبائن المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وزبائن الأعمال المصرفية المميزة، معربة عن شكرها وتقديرها للخبيرة مريم الدخيل على مشاركة تجربتها مع زبائن البنك، ومقدمة أيضا الشكر والتقدير لزبائن الأعمال المصرفية للأفراد وزبائن نجاحي على شراكتهم وثقتهم الدائمة بالخدمات المصرفية التي يقدمها البنك.

وخلال الفعالية، قدمت الخبيرة مريم الدخيل محاضرة عن الثراء المالي تحدثت فيها عن التحديات التي تواجه الأفراد في موضوع الإدارة المالية وخاصة في المرحلة الأولى لرحلة بناء الثروة، كما قدمت خلالها مجموعة من النصائح القيمّة وتمارين وتطبيقات خاصة للنجاح المالي لزبائن البنك. 

وبالإضافة إلى الخدمات التدريبية والإرشادية، يقدم بنك مسقط باقة متنوعة من الخدمات المصرفية لزبائن الأعمال المصرفية المميزة تتضمن خيارات الاستثمار في فئات الأصول العالمية من خلال منصته لإدارة الثروات وعلاقاته الدولية، حيث يوفر منصة تنفيذ قوية يديرها مدراء علاقات ذوي خبرة يوفرون للزبائن خيارات تتناسب مع وضع السوق ومتطلباتهم الخاصة، وتشمل هذه الخدمات الأسهم والسندات وصناديق الاستثمار المتداولة والصناديق المشتركة عبر الأسواق العالمية، بالإضافة إلى صناديق الملكية الخاصة والصناديق العقارية وصناديق الاستثمار المتداولة في السلع، والخدمات المصرفية الخارجية وإدارة المحافظ على مستوى العالم، كما يقوم بنك مسقط للخدمات المصرفية الخاصة بإرسال تقارير بحثية منتظمة إلى زبائنه كجزء من المبادرات التي تعزز من تجربة الزبائن، وتغطي هذه التقارير توقعات الاقتصاد العالمية والتحديثات حول الأحداث الاقتصادية والجغرافية الرئيسية التي تؤثر على أداء مختلف فئات الأصول.   يتلقى عملاء الخدمات المصرفية الخاصة أيضًا تقارير بحثية منتظمة وملخصات تغطي أفكارًا استثمارية وتوقعات الاقتصاد الكلي العالمي وتحديثات حول الأحداث الاقتصادية والجغرافية الرئيسية التي تؤثر على أداء فئات الأصول المختلفة.

وللمؤسسات الصغيرة والمتوسطة تقوم وحدة البيع بالتجزئة “نجاحي” بدور كبير في تطوير الخدمات المقدمة للزبائن في هذا القطاع حيث صُممت البرامج التي تقدمها لتتوافق خصيصا مع متطلبات رواد الأعمال والمؤسسات الصغيرة من خلال تقديم الدعم اللازم خلال المراحل التأسيسية للمؤسسة حيث يقدم مجموعة من المزايا ويوفر تسهيلات متخصصة دون ضمانات، وأجهزة نقاط البيع، وبطاقات الخصم المباشر والائتمان بالإضافة إلى الخدمات المصرفية عبر الإنترنت.  

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى