تعليم

جامعة مسقط تدشن ماجستير الطاقة المتجددة و8 برامج جديدة لأول مرة بالسلطنة

خليل الخنجي :جامعة مسقط و اكبت منذ البداية المسارات الأكاديمية و العليمة العالمية لتشق طريقاً رائداً في مجال التعليم العالي بالسلطنة.

  

مسقط- طريق المستقبل :

خليل بن عبدالله الخنجي

أعلنت جامعة مسقط عن تدشين حزمة برامج أكاديمية جديدة  – في إطار دعمها المستمر لمشاريع التنمية المتجددة في السلطنة – منها ماجستير الطاقة المتجددة والذي يطرح لأول مرة على مستوى الجامعات والكليات بالسلطنة بالإضافة إلى تطوير ثمانية برامج جديدة تنطلق مع بداية العام الأكاديمي 2021/2022م.

وبلغ عدد البرامج الجديدة المطروحة 9 برامج تشمل 13 درجة علمية متنوعة كالماجستير والبكالوريوس والدبلوم المتقدم والدبلوم في مجالات النقل واللوجستيات والهندسة وتقنية المعلومات وإدارة الأعمال ذات الطلب العالي في سوق العمل العماني. ويستطيع الآن الطالب الجامعي الالتحاق بالجامعة للحصول على دبلوم أو دبلوم متقدم أو بكالوريوس في الخدمات اللوجستية وإدارة النقل والخدمات اللوجستية وإدارة سلسلة التموين، أما في مجال الهندسة بإمكان الطالب الحصول على دبلوم أو دبلوم متقدم أو بكالوريوس في الهندسة الكيميائية وهندسة الطاقة. ووفرت الجامعة مؤهلات الدبلوم والدبلوم متقدم والبكالوريوس في المحاسبة والمالية وإدارة الأعمال والتسويق الذي يطرح لأول مرة في الجامعة. وشملت برامج الماجستير الجديدة كلا من ماجستير في إدارة الأعمال الدولية تخصص عام وتخصص تسويق وماجستير الطاقة المتجددة. وتعمل الجامعة على طرح برنامج الدكتوراة المهنية في إدارة الأعمال بالارتباط مع إحدى الجامعات الكبرى بالمملكة المتحدة والذي سيكون الأول من نوعه على مستوى السلطنة وذلك من أجل زيادة الخيارات المطروحة أمام الطلبة المستفيدين والراغبين في إكمال دراستهم العليا في مختلف المستويات الأكاديمية.

يقول  خليل بن عبدالله الخنجي رئيس مجلس إدارة جامعة مسقط: واكبت جامعة مسقط منذ البداية المسارات الأكاديمية و العليمة العالمية لتشق طريقاً رائداً في مجال التعليم العالي بالسلطنة. وعكف المؤسسون وأعضاء مجلس الإدارة على وضع استراتيجيات ترقي بالخدمات التعليمية المقدمة لأجل الوصول إلى مستويات عالية من الجودة الأكاديمية والمخرجات البحثية. ويأتي تدشين هذه الحزمة الجديدة كنقلة جديدة تواكب عملية التطوير والتحديث المستمرة والقائمة على تلبية متطلبات الخطط التنموية بالسلطنة من جهة وتحقيق المنهجية المتبعة عالمياً في التأهيل والتدريب الأكاديمي للالتحاق بسوق العمل المحلي والدولي.

و أوضح الخنجي بقوله : مختلف برامج الدراسات الأكاديمية المقدمة بجامعة مسقط تحظى بدعم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار وبإقبال واسع نظرا لتناسبها مع برامج التنمية و تطلعات الأفراد والمؤسسات المشغلة للقطاع الاقتصادي بالسلطنة، فضلا عن إمكاناتها العالية ومرونتها وقدرتها على سد احتياجات المجتمع من الكوادر البشرية المهنية المؤهلة، وتشجع على الإنتاج المعرفي من خلال تنمية مهارات البحث العلمي، وتعمل الجامعة بشكل دوري على صياغة خططها ومضامين برامجها الأكاديمية بما يتناغم ومسار الرؤى الدولية المعاصرة والسعي لتحقق المكانة الأكاديمية المتميزة.

من جانبه علق البرفيسور خميس بن حمد اليحيائي رئيس جامعة مسقط ” نحن جدا سعداء بهذا التدشين الكبير للبرامج والتخصصات الجديدة و الذي يطرح بعضها لأول مرة على مستوى السلطنة ، والتحديثات الجديدة جاءت بعد دراسة مستفيضة للاحتياجات السوق والاستماع لتطلعات ورغبات الشركاء ومجتمع رجال الأعمال بما يتماشى مع أهداف السلطنة و رؤية عمان 2040 وقيام اقتصاد متنوع ومستدام يرتكز على المعرفة والابتكار وكذلك مواكبه لمسيرة التطور والتوسع التي تشهدها الجامعة في خدمة طلابها الجدد والباحثين في مجال الدراسات العليا “.

وأضاف ” تتميز البرامج الجديدة في درجة البكالوريوس بتوفير تدريب عملي للطلبة المنتسبين لمدة عام في إحدى كبرى الشركات الشريكة والمعروفة بالسلطنة، مما يوفر فرصة كبيرة أمام أبنائنا الطلبة وذويهم لاختيار الأنسب وبناء مستقبلهم المهني وتعزز دورهم الوطني والتي بلا شك سوف تسهم في بناء شخصيتهم علمياً وعملياً وتزودهم بمختلف المعارف التي تصقل مهاراتهم وتجعل منهم مرغوبين بحق في سوق العمل، كما تحرص جامعة مسقط على توفير بيئة مشجعة تجمع بين الابتكار وريادة الأعمال، وتتصف بالجودة والمهنية والعمل بمناهج البحث العلمي؛ الأمر الذي سيتيح لرواد الجامعة جملة الخيارات المهمة للتطوير والتأهيل الدولي ومزاولة أنشطة البحوث العلمية المرتبطة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى