في الفن

طفلة مصرية تفوز بجائزة كسارة البندق الفضية التي ينظمها التلفزيون الروسي

اهم مسابقات الموسيقي الكلاسيكية في العالم

موسكو – طريق المستقبل:

فازت مريم ابوزهرة ١٣ سنه بجائزة كسارة البندق الفضية في واحدة من اهم مسابقات الموسيقي الكلاسيكية في العالم والتي ينظمها التلفزيون الروسي والتي تقام بموسكو عاصمة روسيا الاتحادية، تقام مسابقة كسارة البندق سنويا منذ عام ٢٠٠٠ ويتقدم لها الاف الاطفال الذي يتراوح عمرهم بين ٨ سنوات وحتي ١٤ سنة، هؤلاء الاطفال عادة يكونوا عصارة التفوق في عزف الالات الموسيقية في بلادهم في ثلاثة تخصصات وهي: الالات الوترية والات النفخ والة للبيانو.
اعلن التلفزيون الروسي اول امس عن فوز مريم ابنة عازف البيانو المصري والمستشار الفني لمدينة الفنون والثقافة بالعاصمة الادارية احمد ابوزهرة وحفيدة الفنان القدير عبد الرحمن ابوزهرة بالجائزة الفضية اي الثانية في تخصص الالات الوترية.
مريم تلعب الة الكمان منذ ان كانت في الثالثة من عمرها بعد ما نشأت في بيت موسيقي تصدح فيه النغمات الموسيقية الراقية من عزف والدها ووالدتها عازفة البيانو المجرية نورا ايمودي وايضا اختها الكبري اميرة والتي سبقتها في التفوق علي الة الكمان والحصول ايضا علي العديد من الجوائز الدولية.

في التصفية النهائية لنسخة هذا العام 2021 عزفت مريم من أعمال المؤلف الموسيقي المجري، ينيو هوباي(1858-1937)، إعادة صياغة لموسيقى أوبرا كارمن لجورج بيزيه (1838-1875) للكمان المنفرد بمصاحبة اوركسترا موسكو الفيلهارموني بقيادة ميخائيل شيختمان.
وهو عمل موسيقي من اصعب ما كتب لالة الكمان وقد اجمع الجمهور والنقاد الموسيقيين المتخصصين علي صعوبة ادائه لطفلة في مثل عمرها ولكن مريم كانت في منتهي الفهم الموسيقي العميق من خلال الاداء السهل رغم صعوبته تكنيكيا مما جعل بعض النقاد الموسيقيين العالميين ان يطلق عليها لقب “فراشة الكمان الرائعة”.
كان اهتمام الجمهور الروسي لمتابعة المسابقة عبر البث التلفزيوني الحي من خلال قناة روسيا الثقافية غير مسبوق وايضا البث العالمي من خلال شبكة الانترنت.
مريم تدرس في جامعة فيينا في فصول الاطفال النوابع وكانت قد تم قبولها عام ٢٠١٩ وكانت في عمر ١٠ سنوات لتدرس مع واحدة من اشهر اساتذة الكمان في العالم وهي دورا شوارتزبرج حيث تم قبول مريم وقتها كأصغر طالبة تلتحق بتلك الفصول في تاريخ جامعة فيينا للموسيقي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى