غير مصنف

عروض  فنية  متنوّعة بدار الأوبرا السلطانيّة خلال  نوفمبرالجاري

مسقط – طريق المستقبل:

دار الأوبرا السلطانية مسقط  تعرض برنامجها لشهر نوفمبر الجاري   في موسمها الجديد (2022م-2023م)عروضا مدهشة  لجمهورها مراعية فيها التنوّع لتتناسب مع مختلف الأذواق، والشرائح، تُفتتح بأنغام الموسيقى العسكرية: من عُمان والعالم، يعقبها حفل المعزوفات الشاعرية لكريس بوتي وكنوز الموسيقى التقليدية العُمانية، والعرض الأوبرالي الكوميدي(وثيقة الزواج)، وتختتم باحتفاء كبير بذكرى روسيني  الخالدة

وتبدأ عروض شهر نوفمبر في الاستعراض الكبير (الموسيقى العسكرية: من عُمان والعالم ) الذي تتجلّى فيه مظاهر التعاون الثقافي والانفتاح العالمي لدار الأوبرا السلطانية مسقط بعرض يحتفي بالمهارات العسكرية العُمانية وعروض فرق موسيقى شرطة عُمان السلطانية، ويستضيف فرقًا عسكرية تجسد الهوية الموسيقية والثقافية لكل من فرنسا واليابان، ويضم البرنامج الذي يوحّد الجميع في سلطنة عُمان فقرات من مختلف الدول، ويضم عروضًا راقصة، واستعراضات عسكرية، وأزياء مبهرة، وفقرات ترفيهية متعدّدة الثقافات تنتهي بعرض ختامي لكامل المجموعة، وسيزدان الحفل جمالا، وحيويّة، ونشاطا عندما يقدّم في ساحة الميدان لدار الأوبرا السلطانية مسقط، على الهواء الطلق وذلك أيام: الخميس 3 والجمعة 4 والسبت 5 من نوفمبر .      

ويقيم عازف الترومبيت كريس بوتّي، الحاصل على جائزة “غرامي”، حفلا رائعا يستمتع جمهور دار الأوبرا السلطانية مسقط بمعزوفات شاعرية للعازف الشهير كريس بوتي الذي استطاع أن يحصد مجموعة هائلة من الأوسمة والجوائز، على مدار العقدين الماضيين، من أبرزها جائزة الألبوم الذهبي والبلاتيني عدة مرات، ليصبح العازف صاحب أكثر الألبومات مبيعًا في الولايات المتحدة الأمريكية. قدم عروضًا ساحرة مع أساطير الغناء مثل ستينغ، وباربرا سترايسند، وتوني بينيت، ويويو ما، وفرانك سيناترا، وبول سايمون، وأندريا بوتشيلي، هذه الإنجازات رسّخت اسمه كواحد من أمهر الفنانين وأكثرهم قوة إبداعية على ساحة الموسيقى العصريّة، وهذا ما يؤكّده عزفه العذب الذي يأتيكم في حفل يقام على مسرح دار الفنون الموسيقية، الخميس 10 والجمعة 11 وتقام فعالية جلسة القهوة والتمر يوم الثلاثاء 8 نوفمبر الساعة 7:00 مساءً.

 وتقدّم الدار أمسية مليئة بكنوز الموسيقى التقليدية العُمانية، تضم مجموعة متنوعة من الأعمال الفنية القادمة من مختلف أرجاء السلطنة، لتوفّر فرصة لا مثيل لها للاستمتاع بالغناء والرقص من كل الأقاليم العُمانية ، وسيقدم كل فنان نموذجًا لتراث منطقته، فيعكس الأزياء الفريدة، وأنواع الطبول، والتقنيات المستخدمة في العزف، فضلاً عن أساليب الرقص المتباينة في كل منطقة من المناطق، ويجسد كل عرض فريد التراث الغني الذي توارثته الأجيال للحفاظ على تاريخها وأزيائها، سيوفّر الحفل منصة للجمهور للاستمتاع بأمسية مدهشة، زاخرة بالتراث الثقافي العُماني، يكون بمثابة دعوة للحفاظ على هذه التقاليد.

سيستمتع الجمهور بفقرات هذا الحفل يوم الأحد 20، وذلك في ساحة الميدان لدار الاوبرا السلطانية مسقط.           

وتستمر سلسلة الأعمال المشتركة بين دار الأوبرا السلطانية مسقط ومهرجان أوبرا روسيني فتقدم الأوبرا الكوميدية “وثيقة الزواج”، التي تحكي قصة شابة جميلة تقع في حب شاب فقير، وتواجه مخطط والدها لتزويجها من رجل أعمال أجنبي ثري. لحسن الحظ يحدث خطأ في وثيقة الزواج، وبعد وقوع أحداث كوميدية غير متوقعة، ينتصر الحب الحقيقي في النهاية. ينجح المخرج لورنس ديل في هذا الإنتاج أن يمزج بمهارة بين عناصر الإخراج والموسيقى لإضفاء تأثيرات مسرحية وكوميدية مذهلة، لا تكتمل إلا بقيادة المايسترو أليساندرو بوناتو للأوركسترا، لعزف النسخة الدقيقة الجديدة من المدونة الموسيقية، التي تصدرها مؤسسة روسيني في بيزارو لأول مرة.

وتقام محاضرة ما قبل العرض بساعة لحاملي التذاكر فقط.

 واحتفاء بذكرى روسيني تقدّم (دار الأوبرا السلطانية مسقط) أوركسترا جواكينو روسيني السيمفونية بقيادة المايسترو نيكولاس نيجيلي عبر تشكيلة مختارة من الأغنيات المأخوذة من أشهر أوبرات روسيني، يركّز الجزء الأول على مجموعة الأعمال الكوميدية، بتقديم أغنيات من عروض أوبرا “فتاة إيطالية في الجزائر” و”سندريلا” و”حلاق إشبيلية” و”رحلة إلى الراين”، تليها تشكيلة من الافتتاحيات الموسيقية والأغنيات والثنائيات من الأعمال الدرامية الجادة، مثل أوبرا “سيدة البحيرة” وأوبرا “سميراميس”. تحيي الحفل مجموعة من أشهر مطربي أعمال روسيني العالميين، على غرار السوبرانو سالومي جيشيا، والألتو آنا دوريس كابيتيلي، والتينور بييترو أدايني، والباص جريجوري شكاروبا، مع أوركسترا جواكينو روسيني السيمفونية بقيادة المايسترو نيكولاس نيجيلي.

سيتابع الجمهور هذا الحفل يوم  الجمعة 25    

وعندما يوشك شهر نوفمبر من الاقتراب من نهايته يلتقي جمهور دار الاوبرا السلطانية مسقط  مع عازف البيانو الشهير نيكولاي كوزنتسوف الذي سيحيي حفلا بمصاحبة الأوركسترا السمفونية السلطانية العمانية بقيادة أليساندرو كاداريو بالتعاون مع قاعة الحفلات الموسيقية الشهيرة عالميًا" سالي كافيو في باريس، سيتضمن برنامج الحفل معزوفات كلاسيكية شهيرة لبيتهوفن ورشمانينوف، وذلك يوم ٢٨ نوفمبر 

 علما بأن جميع العروض المسائية تقام الساعة 7:00 مساءً           

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى