بنوكبنوك

مؤسسة الزبير تطلق برنامجاً للتدريب العملي يستهدف 30 طالباً من جامعة مسقط

هلال السيابي: نسعى دوماً إلى تعزيز جودة الكفاءات الوطنية الشابة لتمكينها من دخول سوق العمل بثقة


مسقط – طريق المستقبل:

دشنت مؤسسة الزبير برنامج التدريب العملي للطلبة الجامعيين  يستهدف 30 طالبا وطالبة في السنة الأخيرة من دراستهم في جامعة مسقط ، في إطار البرامج والمبادرات التي أطلقها فريق دعم وتمكين الكفاءات العمانية،حيث سيتم توزيع هؤلاء الطلبة على 6 شركات مختلفة في المجموعة بهدف تهيئتهم بما يتناسب مع متطلبات سوق العمل من خلال دمجهم في بيئة العمل بناء على تخصصاتهم وتطلعاتهم المهنية في المستقبل، وستكون فترة التدريب لمدة 7 أشهر وبشكل مكثف في الشركات التابعة لمؤسسة الزبير.

المسؤولية الاجتماعية

وصرح هلال بن عمر السيابي، رئيس الخدمات المؤسسية في مؤسسة الزبير قائلا: “في إطار مسؤوليتنا المجتمعية ، تسعى المؤسسة دوماً إلى تعزيز جودة الكفاءات الوطنية الشابة بحيث تمكنها من دخول سوق العمل بثقة كاملة،  فقد تم اختيار 30  طالبا وطالبة من جامعة مسقط كدفعة أولى للإلتحاق بهذا البرنامج العملي لتدريب الطلبة المقبلين على التخرج قريباً بحيث يتم تأهيلهم للانخراط في سوق العمل فور التخرج. حيث يسعى هذا البرنامج الواعد إلى ردم الفجوة بين التعليم الأكاديمي والممارسة العملية من خلال فترة انتقالية تستمر لمدة 7 أشهر ونصف يكتسب خلالها الطالب المهارات والمعارف العملية التي  تساعده في مشوار حياته المهنية بأي مؤسسة أو شركة في المستقبل”. وأضاف السيابي: “أود هنا أن أوجه رسالة شكر خاصة لجامعة مسقط على هذا التعاون المثمر مع المؤسسة في إطلاق برنامج التدريب العملي للطلبة الجامعيين وتعاونهم الكبير في اختيار الطلاب المتميزين الذين يسعون إلى التطور والتعلم المستمر، آملين أن يكون البرنامج ذو نفع وفائدة لهم ويتمكنوا من خلاله أن يخطوا أولى خطواتهم في مسيرتهم المهنية الواعدة”.

عروض تقديمية

وقد تم تنظيم برنامج تعريفي في متحف بيت الزبير للطلبة المشاركين بحضور مدراء الموارد البشرية بمؤسسة الزبير والشركات التابعة لها وعدد من المسؤولين من المؤسسة وجامعة مسقط. تضمن البرنامج التعريفي عروض تقديمية عن الشركات التي سوف تستضيف الطلبة وفق الجدول المعد لكل مجموعة.  كما تضمنت الفعالية عرضا تقديميا لتطبيق إلكتروني جديد تم تصميمه ليستهدف طلاب السنة الأخيرة في الجامعات والكليات الخاصة بالسلطنة من أجل تحديد مستقبلهم الوظيفي وفقا لاهتماماتهم ورغباتهم المستقبلية.

الشكر لمؤسسة الزبير

ومن جانبها توجهت عبير بنت سالم الشامسية مسؤولة تدريب الطلاب من جامعة مسقط  بالشكر إلى مؤسسة الزبير فقالت: “كل الشكر والتقدير لمؤسسة الزبير على هذه المبادرة الرائدة التي ستمكن طلابنا من الحصول على تدريب عملي مكمل للبرنامج الدراسي ، الأمر الذي سيمنح الطلاب الخبرة العملية إضافة الى صقل مهاراتهم المختلفة، وتطبيق خبرتهم المعرفية التي حصلوا عليها خلال دراستهم في جامعة مسقط. ونحن على ثقة بأن خريجي هذا البرنامج سيشكلون قيمة مضافة عالية لأي مؤسسة سيعملون بها في المستقبل”.

تهيئة الطلبة لسوق

الجدير بالذكر أن هذا البرنامج  يعد إحدى البرامج والمبادرات التي أقرها فريق دعم وتمكين الكفاءات العُمانية الذي تم تأسيسه مؤخرا تحت إشراف مباشر من قبل الزبير بن محمد الزبير، نائب رئيس مجلس الإدارة. ويأتي اهتمام المؤسسة بهذا البرنامج بهدف تطويره لكي يكون محطة رئيسة وفاعلة في تهيئة الطلبة لسوق العمل بشكل هادف وليس مجرد فعالية في سياق المتطلبات الأكاديمية فقط وذلك من خلال التوجيه المنظم للطالب على رأس العمل والتنسيق المنهجي مع الطاقم الاكاديمي المختص بالتوجيه المهني في الجامعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى