أراء ورؤى

منتديات صاحبات الأعمال

بقلم:

خليل بن عبدالله الخنجي

إحدى أهم المنصات التي تجمع صاحبات الأعمال هي لجنة صاحبات الأعمال أو منتدى صاحبات الأعمال في غرفة تجارة وصناعة عمان وهو تجمع يراد به تشجيع صاحبات الأعمال على تبادل الأفكار والتجارب والشراكات فيما بينهن من خلال المظلة الكبرى لأصحاب العمل وهي غرفة تجارة وصناعة عمان التي كلما أعطيت من ثقة لإدارة شؤون القطاع الخاص والدفاع عن مصالحه، كلما تولدت شراكة حقيقة بين مجتمع الأعمال من جانب والقطاع الحكومي من الجانب الآخر وجزء من هذه الشراكة ممثلًا في صاحبات الأعمال الذي ينمو حضورهن في الأنشطة التجارية والاستثمارية والصناعية ومن خلال مجالس إدارات الشركات الخاصة والعامة.

في 2007 كانت توجد لجنة واحدة لصاحبات الأعمال في مسقط من دون وجود لأي تجمع لصاحبات الأعمال في فروع الغرفة بفروع الغرفة بالمحافظات العشرة الأخرى وبالتالي قرر مجلس الإدارة في ذات العام أن تتطور التجربة لتعم جميع المحافظات وتم تغيير مسمى اللجنة إلى منتدى صاحبات الأعمال وبذلك تم إعطاء الثقة لصاحبات الأعمال لإدارة شؤونهن، كما في مسقط وفعلًا لاقت التجربة نجاحًا منقطع النظير وذلك بإقامة الفعاليات المختلفة وتسيير وفود إلى الخارج بغية تبادل التجارب مع مختلف الدول.

بعد نجاح تجربة المنتديات العمانية الخاصة بصاحبات الأعمال اقترحت غرفة عمان من خلال ترؤسها اتحاد غرف مجلس التعاون الخليجي إنشاء منتدى صاحبات الأعمال الخليجيات والذي عقد أول مرة في مسقط في ديسمبر 2012، تحت رعاية صاحبة السُّمو السيدة منى بنت فهد آل سعيد وكان الهدف من إقامة المنتدى هو دعم مشاركة المرأة في الوسط الاقتصادي؛ وذلك بطرح أهم المستجدات الاقتصادية، إضافة إلى استعراض أهم التحديات والمعوقات التي قد تواجهها صاحبات الأعمال الخليجيات، والبحث عن حلول ناجعة لها بما يمكنها من تحقيق النجاحات ويعظم من مشاركتها في سوق العمل، إلى جانب العمل على رفع كفاءتها الاقتصادية حول التغيرات العربية والإقليمية، ورصد أهم الكفاءات المتميزة وتكريمها.

وبنجاح المنتدى الأول لصاحبات الأعمال الخليجيات في مسقط تم إقامة المنتدى الثاني في مملكة البحرين بحضور رفيع المستوى تلاه المنتدى الثالث الذي أقيم في الدوحة وأخيرًا منتدى صاحبات الأعمال الخليجيات الذي عقد في إمارة عجمان في نوفمبر 2016 حيث تم تكريم من أسسوا المنتدى وعدد كبير من صاحبات الأعمال الخليجيات الذين ساهموا في النهضة الاقتصادية في دول مجلس التعاون تحت رعاية كريمة من لدن صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي حاكم عجمان وبذلك أسدل الستار على هذا التجمع النسوي الذي يربط الشقيقات من دول المجلس لمدة أربع دورات فقط.

هذه المنتديات إن كانت على مستوى الوطن أو على مستوى دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية فهي مهمة جداً لتوثيق عرى التعاون بين صاحبات الأعمال بين الولايات المختلفة أو بين دول المجلس لذلك لابد من البحث عن أسباب تردي أنشطة هذه المنتديات التي كانت تشع بالنشاط ومحاولة إعادة هيكلتها لتنشط مرة أخرى بإقامة الفعاليات التي تخص صاحبات الأعمال ولن يتأتى ذلك إلا من خلال ترشح صاحبات الأعمال بالتوازي مع أصحاب الأعمال في الدورة القادمة من انتخابات غرفة تجارة وصناعة عمان التي سوف تقام حسب النظام الجديد للغرفة الصادر حسب المرسوم السلطاني رقم 2022/56 ب 4 يوليو 2022 .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى