سياسة

ندوة حوارية بمقر وزارة الخارجية المصرية للمشاركين بمنحة ناصر للقيادة الدولية

كتب- سيد عبد المنعم :


استقبلت وزارة الخارجية المصرية الوفود المشاركة بمنحة ناصر للقيادة الدولية في نسختها الثالثة، تحت شعار “تعاون الجنوب جنوب وشباب حركة عدم الانحياز”، وذلك تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية،

التقى المشاركون بالمنحة فى ندوة حوارية بمقر وزارة الخارجية المصرية، بحضور السيدة السفيرة سها جندى مساعد وزير الخارجية للمنظمات الأفريقية، والسيد السفير حازم فهمى مساعد وزير الخارجية للتعاون الدولى، والسيد السفير محمد نجم نائب مساعد وزير الخارجية لشؤون الوكالات المتخصصة، والأستاذ أحمد عفيفى رئيس الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدنى بوزارة الشباب والرياضة.

وطرح الشباب والفتيات خلال اللقاء عدة أسئلة حول علاقات دولهم بمصر وما يتطلعون إليه من تطوير لتلك العلاقات فى مختلف المجالات الإقتصادية والإجتماعية والثقافية والسياسية، مشيدين بدعم مصر المستمر لقضايا دولهم ، معربين عن أملهم فى تنوع تلك العلاقات وتقديم العديد من المنح.

وأكد مساعدا وزير الخارجية السفيرة سها جندى والسفير حازم فهمى، موقف مصر الداعم لكل القضايا الأفريقية والعربية وحرصها على تعزيز تعاون الجنوب جنوب ومع دول العالم ، مؤكدين أن مصر إحدى أهم الدول المؤسسة لحركة عدم الانحياز ، ولها دورها المحوري المشهود له في تأسيس وبناء الحركة وتطويرها وفى دعم بقائها واستمرارها لما تتمتع به من ثقل إقليمي ودولي كبيرين.

وتهدف منحة ناصر للقيادة الدولية في نسختها الثالثة، إلى نقل التجربة المصرية العريقة في بناء المؤسسات الوطنية، والعمل على خلق جيل من القيادات الشابة من دول عدم الانحياز ذات الرؤية المتماشية مع الشراكة الجنوب جنوب، والتوعية بدور حركة عدم الانحياز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى