أخبار الرياضة

وزير الشباب والرياضة المصري يترأس شباب العالم في زيارة لمجلسي النواب والشيوخ

كتب – سيد عبد المنعم:

في زيارة لمقر مجلسي الشيوخ والنواب برئاسة الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة للوفود المشاركة في منحة ناصر للقيادة الدولية – الدفعة الثالثة، والمقامة تحت شعار” شباب عدم الانحياز وتفعيل الجنوب – جنوب”، برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتنظيم وزارة الشباب والرياضة .

حرص الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والسيد المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس مجلس الشيوخ على التواجد بين المشاركين خلال زيارة مجلسى النواب والشيوخ .

وخلال الجلسة الحوارية، التي عُقدت بقاعة مجلس الشيوخ، قدم وزير الشباب والرياضة الشكر الي فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على رعاية سيادته الدائمة لمنحة الزعيم الراحل جمال عبد الناصر والتي تُعد رمزاً للاستلهام والانتصار، وكذلك رعاية سيادته لمختلف الفعاليات والأنشطة والمشاركات المصرية العربية والإفريقية والعالمية و التى يجتمع فيها العالم أجمع تحت مظلة بلد السلام والحضارة مصر العامرة في ظل الجمهورية الجديدة.

وأوضح وزير الشباب والرياضة، حرص مصر على استضافة العديد من الفعاليات الرياضية القارية والعالمية وإقامة المنتديات بحضور مختلف شباب العالم لتدعيم الروابط الثقافية والحضارية بين الشعوب، ترسيخاً للهوية وإعلاءً لمبادئ التضامن والتأكيد على دور مصر الريادي في الفترة الحالية وخطط التعاون المثمر بين مصر والعديد من دول العالم في المجالات المختلفة.

وقال “صبحي ” : كل الشكر والتقدير والامتنان للمؤسسات التشريعية بمجلسيها الشيوخ والنواب ، لدينا بالوزارة برلمانى الطلائع والشباب يعدان من أهم المشروعات التى تهتم بهما الوزارة، ونسعى دائما لتطويرهما وتهيئة كل الأجواء وتحفيز المشاركين لإطلاق إبداعاتهم تحضيراً لمستقبل مرتبط بالتشريع المصرى والدور النيابي والغرف النيابية، بغرض التعلم والمحاكاة وهي من أحد أهم مستهدفات برلمان الشباب سعياً نحو تعايش أعضاء البرلمان مع جميع التحديات التى تواجه المجتمع ، كما يتم التنسيق مع السادة أعضاء مجلس النواب المصرى للاستعانة بأعضاء برلمان الشباب فى العمل معهم على أرض الواقع.

و‏في كلمته، أوضح السيد المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس مجلس الشيوخ : ” أن منحة الزعيم جمال عبد الناصر للقيادة الدولية، تأنى تجسيدًا حقيقيًا وفاعلاً لرؤية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، تجاه تعزيز دور الشباب عالميًا وتمكينهم، فمنذ أن تولى فخامته رئاسة الجمهورية، أتخذ خطوات عملية وسريعة نحو دمج الشباب في المؤسسات التنفيذية المختلفة، مشيراً أنه لا يخفى على الجميع الدور البارز لمصر وللرئيس جمال عبد الناصر في تأسيس حركة عدم الانحياز إبان فعاليات مؤتمر باندونج عام ١٩٥٥ إيمانًا من مصر باحترام حقوق الإنسان”.

أضاف السيد رئيس مجلس الشيوخ : “دعا فخامة الرئيس لإطلاق عام ٢٠٢٣ عاماً للشباب العربي، على أن يتم تنظيم مجموعة من الأنشطة بالتناوب بين العواصم العربية المختلفة على مدار العام، كما دعا فخامته لدراسة إنشاء اتحاد للشباب العربي، كآلية متطورة تعمل كمنصة تساهم في تعظيم التفاعل بين الشباب العربي بشكل منتظم.

لفت إلى أنه من حسن الطالع أن يكون اسم المنحة ” منحة الزعيم جمال عبد الناصر للقيادة الدولية “تخليدًا لدور الزعيم جمال عبد الناصر البارز الذي سطره التاريخ العربي والمصري، مشيراً إلي تعاون الجنوب جنوب هو شراكة بين أطراف متساوية على أساس التضامن ، مما يسهم في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة وتحقيقها، وقد نجح تعاون الجنوب جنوب في تقليل الاعتماد على برامج مساعدة البلدان المتقدمة وإحداث تحول في ميزان القوى الدولي، حيث ارتكز التعاون على خلق تحالفات في عديد المجالات وعمل على تنمية وتعزيز العلاقات الثنائية وتوحيد الرؤى السياسية، ويعلم الجميع أن مصر تولي أهمية خاصة لدعم أواصر تعاون الجنوب جنوب، وخير دليل على ذلك “الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية” التي أنشئت عام ٢٠١٣ لتحقيق الأهداف التنموية المستدامة لدول جنوب حنوب .

وقدم شباب المنحة الشكر والتقدير للقيادة السياسية بقيادة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي لرعايته للمنحة ، مؤكدين أن مصر كانت ومازالت تبذل جهوداً كبيرة مع أشقائها في مختلف دول العالم ، معبرين عن اعتزازهم بالزعيم الراحل جمال عبدالناصر وتخليد المنحة لإسم الراحل.

وكان الوفد قد قام صباح اليوم بجولة داخل أروقة مجلسي النواب والشيوخ، والمتحف المتواجد والذي يحوي مضابط جلسات تاريخية والعديد من الجداريات التي تتحدث عن التاريخ البرلماني المصري ، كما أنه تم عرض لمحة تاريخية عن تاريخ الحياة النيابية في مصر خلال جلسة بقاعة مجلس الشيخ.

حضر اللقاء، النائبة فيبى فوزى وكيل المجلس و المستشار محمود عتمان أمين عام المجلس و المستشار عمرو يسرى نائب الأمين العام، اللواء إسماعيل الفار المدير التنفيذي لوزارة الشباب، أحمد عفيفي رئيس الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدنى، نجوي صلاح رئيس الإدارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية، الدكتور عبد الله الباطش مساعد الوزير للسياسيات والتنمية الشبابية، الدكتور محمد حسن معاون الوزير، راندا البيطار مدير الإدارة العامة لبرلمان الشباب والطلائع، ولفيف من قيادات الوزارة والإعلاميين.

وتهدف منحة ناصر للقيادة الدولية في نسختها الثالثة، إلى نقل التجربة المصرية العريقة في بناء المؤسسات الوطنية، والعمل على خلق جيل من القيادات الشابة من دول عدم الانحياز ذات الرؤية المتماشية مع الشراكة الجنوب جنوب، والتوعية بدور حركة عدم الانحياز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى