أخبار الرياضة

قاتل الهجمات.. أزارو هداف الدوري بلا منازع !!

أزارو / لم يكن أكثر المتفائلين يتوقع استمرار المغربي ” أزراو”، مهاجم الأهلي الذي انتقل إليه الصيف الماضي، عدة أشهر، وذلك بعد خسارة الأهلي لبطولة أفريقيا في المباراة النهائية العام الماضي، أمام الوداد المغربي، حيث كان “أزار” و سببًا رئيسيًا في ذهاب البطولة إلى المغرب؛ وذلك بعد تضيعه أكثر من أربعة أهداف مؤكدة، في حالة إحرازها كانت ستتحول وجهة البطولة إلى القاهرة.

وكان الأهلي قد قدم أداءًا استثنائيًا العام الماضي في بطولة أفريقيا، حيث أقصى الترجي التونسي من دور الـ8، ثم أطاح بفريق النجم الساحلي بعد الفوز عليه بنتيجة (8-2) في الدور قبل النهائي، كما فعل الأهلي كل شيئ في المباراة النهائية أمام الوداد المغربي، حيث سيطر على إيقاع اللعب في المباراتين، ولكن إضاعة مهاجمي الأهلي للفرص أمام المرمى بسهولة؛ جعل الفريق المغربي يعاقب الأهلي في الوقت القاتل من المباراة، وذلك بعد إحرازه هدف البطولة في نهاية المباراة، ليهزم الأهلي بنتيجة (2-1)، ويخسر اللقب.

وكان ” أزارو ” مصب هجوم الكثير من مشجعي الأهلي والنقاد الرياضيين، الذين إرتأوا في ” أزارو ” المهاجم المتواضع، قاتل الفرص أمام المرمى، بأنه لاعب لا يستحق أن يرتدي تي شيرت النادي الأهلي الأقوى في أفريقيا، وتوقع الكثيرون بأن أيام ” أزارو ” في الأهلي أصبحت معدودة بعد البداية السيئة له مع الأهلي.

إلا أن ثقة حسام البدري المدير الفني للأهلي، الذي رأى عكس الجميع بأن ” أزارو ” سيكون مهاجم الأهلي الأساسي لسنوات قادمة، فهو لاعب جيد، سريع وصاحب مجهود كبير، محطة لعب قوية جدًا، كما أنه ينفذ تعليمات المدرب بكل دقة، لكن ينقصه إحراز الأهداف التي ستأتي حتمًا ولكن مع إعطاء اللاعب الثقة، وتهيئته نفسيًا لما هو قادم.

وبالفعل تحقق ما توقعه البدري، وأن أصبح  “أزراو” هداف الدوري المصري برصيد 17 هدفًا بعد مرور 27 جولة من عمر الدوري الممتاز، وذلك بفارق ثلاثة أهداف عن عمر السعيد مهاجم وادي دجلة، المنتقل له حديثًا من الانتاج الحربي، كذلك بفارق أربعة أهداف عن الغاني جون أنطوي، مهاجم الأهلي المعار لمصر المقاصة.

“أزراو” قاتل الهجمات في الأهلي قبل شهور، في طريقه لتخطي أساطير سابقين في تاريخ الأهلي، كما أنه يقترب من تخطي المهاجم الأنجولي أمادو فلافيو، أحد أفضل الأفارقة الذين لعبوا للأهلي عبر التاريخ، والذي سبق له وأن أحرز 19 هدفًا في موسم واحد، إلا أن أزراو أحرز 17 هدفًا بعد مرور 27 جولة، وأمامه سبع مبارايات أخرى على نهاية الدوري؛ ويحتاج لأربعة أهداف فقط لتخطي المهاجم الأسطوري فلافيو، وهو أمر سهل تحقيقه في ظل تألق أزارو الذي يحرز الهدف والهدفين كل مباراة.

وكان أزارو قد تحدث في تصريحات صحفية له بعد تصدره للقب هداف الدوري :” بأنه تعرض لهجوم شديد في بداية مسيرته مع الأهلي، إلا أنه لم يسمع لكل ذلك، وبذل أقصى مجهود لديه لإثبات أحقيته في إرتداء تي شيرت الأهلي، كما يرى بأن حسام البدري، المدير الفني للفريق، صاحب الفضل الكبير في ظهوره بهذا المستوى مؤخرًا، وذلك بعد منحه الثقة الكاملة، في وقت الهجوم عليه”.

وأضاف :” بأنه من الطبيعي لأي لاعب ينتقل لدوري جديد وأن يأخذ بعض الوقت؛ حتى ينسجم مع الفريق والأجواء المختلفة، وهو ماحدث معي”.

واختتم  أزارو :” بأنه أحب الأهلي وجماهيره، ولن يتخلى عن الفريق مادام الفريق بحاجة لخدماته، فهو أفضل من فرق أوروبية كبيرة، تقدمت لي بعروض احتراف، كما أنني أسعى لخوض كأس العالم القادم بروسيا مع منتخب أسود الأطلسي، خصوصًا بعد علمي بمتابعة الفرنسي هيرفي رينار مدرب المنتخب لي في الفترة الأخيرة، بعد تألقي مع الأهلي”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى