أخبار

300 صحفي من  100 دولة في اجتماعات الاتحاد الدولي للصحفيين بسلطنة عمان 31 مايو المقبل

دكتور محمدبن مبارك العريمي

دكتور محمد العريمي : تخصيص جائزة سنوية باسم سلطنة عُمان لأفضل صورة على مستوي العالم

 

طريق المستقبل – محمد محمود عثمان :

يشارك 300 صحفي من 100 دولة  في اجتماعات الاتحاد الدولي للصحفيين (الكونجرس) الحادي والثلاثين الذي تستضيفه سلطنة  عُمان بمركز عمان للمعارض في الحادي والثلاثين من شهر مايو المقبل وحتى الثالث من يونيو القادم    

 وسيرعى الاجتماعات  صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آلـ سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص لجلالة السلطان هيثم بن طارق ،
 كما تم أمس خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته جمعية الصحفيين العمانية الكشف عن تفاصيل المؤتمر، وتدشين الشعار لأتحاد الصحفيين العالمي “الكونجرس” بحضور معالي الدكتور عبدالله الحراصي وزير الاعلام وعدد من أصحاب السعادة والاعلاميين من مختلف وسائل الاعلام في السلطنة.

زيارات ميدانية ومسابقات الثقافية

حيث سيتضمن المؤتمر عددا من اللقاءات والجلسات النقاشية والندوات والزيارات الميدانية والمسابقات الثقافية ، والعديد من الفعاليات المصاحبة التي تعنى بتطوير العمل الصحفي والتحديات والصعوبات التي تواجه العمل الصحفي حول العالم.

فيما أكد الدكتور محمد بن مبارك العريمي رئيس جمعية الصحفيين العُمانية على الصحفيين المشاركين في الاجتماعات من أكثر من 100 دولة ويمثلون 178 من الاتحادات والجمعيات والنقابات الصحفية من مختلف دول العالم

جائزة لأفضل صورة على مستوى العالم

وأشاد العريمي بالجهود التي بذلها المجلس خلال الفترة الماضية وتحديدا الفعاليات والمناشط الداخلية والخارجية مشيدا بالجهود التي بذلت من قبل الجميع لإنجاحها، مؤكدا جاهزية الجمعية لاستضافة اجتماعات الاتحاد الدولي للصحفيين “الكونجرس” خلال شهر مايو المقبل، هذا الحدث العالمي المهم الذي سيحظى بمشاركة مجموعة كبيرة من الصحفيين والإعلاميين من مختلف قارات العالم.وهناك مكاسب من هذه الاستضافة مكاسب اقتصادية وسياحية

مشيرا إلى تخصيص جائزة سنوية باسم سلطنة عمان لأفضل صورة  صحفية على مستوي العالم

دعوة  شخصيات من خارج السلطنة

من جانبه تحدث نائب رئيس جمعية الصحفيين سالم الجهوري عن الخطوات التى خطتها الجمعية لاستضافة المؤتمر وأكد على  أهمية استضافة الجمعية لهذه التظاهرة العالمية وما يمثله وجود هذا العدد الكبير من الصحفيين وممثلي النقابات والجمعيات الصحفية حول العالم على أرض سلطنة عمان، منوها بالمكانة العالمية التي تحظى بها السلطنة على المستويين الإقليمي والدولي وهو ما كان داعما وحافزا لفوز الجمعية بهذه الاستضافة.

وتم دعوة  شخصيات من خارج السلطنة ابرزهم من الصحفيين الحاصلين على جائزة نوبل للسلام وتكون هناك مبادرة من الجمعية الاعلان تخصيص جائزتين سيعلن عنهما  خلال فعاليات المؤتمر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى